أسست الجامعة بموجب أمر وزارة التعليم العالي والبحث العلمي المرقم 187 بتاريخ 1/2/2005 حيث كانت تعرف بإسم (كلية الدراسات الإنسانية الجامعة). ثم تغيّرت التسمية إلى (كلية الكفيل الجامعة) بتاريخ 10/7/2017.  وبعد إستكمال الخطة الإستتراتيجية وإجراءات التحول إلى جامعة  صدر الأمر الوزاريّ بتحويلها إلى جامعة (جامعة الكفيل) بتاريخ 10/7/2018 .

تضمُّ  جامعة الكفيل حاليا خمس كليات هي (كلية القانون  ، كلية الهندسة التقنيّة ، كلية التقنيات الطبيّة والصحيّة ، كلية طب الأسنان، كلية الصيدلة ) ، تمنح الجامعة شهادة البكالوريوس على وفق ضوابط وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ولخريجيها الحق بمواصلة دراستهم العليا في العراق وخارجه، ولهم إشغال ما تؤهله لهم شهاداتهم الجامعية لفرص التعيين في القطاعين الحكومي والخاص .

مجلس الجامعة
ا.د. نورس محمد الدهان
رئيس الجامعة
رئيس المجلس
أ.م.د. نوال عائد الميالي
مساعد رئيس الجامعة للشؤون العلمية
عضواً
أ. د. عباس رشيد وهاب
ممثل مؤسسة النجف الخيرية
عضواً
أ.م.د. أحمد علي عبود
عميد كلية القانون
عضواً
م.د كريم مكطوف عطية
عميد كلية طب الاسنان
عضواً
م. د. سعد مشكور وليد
عميد كلية الصيدلة
عضواً
علي جاسم رمضان العامري
عميد كلية الهندسة التقنية
عضوا
د. مؤيد عبدالمنعم موسى
تدريسي في كلية الصيدلة
أمين المجلس
الجهة المالكة و هيأة التربية و التعليم العالي
الجهة المالكة
العتبة العباسية المقدّسة و الدور الريادي


تشّكلت الأمانة العامة للعتبة العباسيّة المقدّسة في العام 2007 م على وفق قانون إدارة العتبات المقدسة ذي الرقم 19 بديلاً للإدارة الشرعية الأولى المشكلة بعد سقوط الطاغية في نيسان 2003م، وقد حصلت على تخويل خطي من المرجعية الدينية في النجف الأشرف لتشرف على إدارة العتبة المقدسة، إذ استحدثت هيكلية إدارية فيها عشرات التشكيلات في المجالات كافة: الثقافية والتعليمية والدينية والإعلامية والهندسية والخدمية والمالية والطبية وغيرها بعد أن لم تكن موجودة؛ وذلك لإرجاع الدور الحضاري المفقود إلى العتبات المقدسة، لتبدأ مرحلة جديدة يتواصل فيها العطاء، ويرتقى بخدمة العتبة المقدسة وزوارها إلى مديات أرحب، بقيادة سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد أحمد الصافي (دام عزه).
تبنت الأمانة العامة للعتبة العباسية المقدسة مشروع جامعة الكفيل؛ سعياً منها للنهوض بمستوى التعليم بالعراق، ومواكبة التقدم السريع في مجال العلوم، وتلبية احتياجات المجتمع المتغيرة، على وفق آليات متعددة منها تطوير المناهج والخطط الدراسية، وتوفير الكفاءات العلمية المؤهلة للتدريس، وتجهيز قاعات الدراسة ومختبراتها ومستلزماتها بأحدث التجهيزات الحديثة والمتميزة نوعاً وكماً، والاهتمام بجوانب البحث العلمي، فضلاً عن استثمار طاقات التدريسيين والطلبة في الأبحاث والدراسات العلمية النظرية والتطبيقية الأولية والعليا، وكذلك التدريب والتوعية والتعبئة العلمية ضمن أسس مستقبلية تتماشى مع التطورات الحديثة من خلال اكتساب الخبرات التقنية والمهنية العالية وتسخيرها علمياً واكاديمياً على وفق منظور منهجي متطور.
هيأة التربية والتعليم العالي
هيأة التربية والتعليم العالي رسالة بأهداف عملية


لما كان بناء الأمم يرتكز على درجات العلم والمعرفة والوعي بهما بما يحقق سلوكاً محموداً، كانت العناية بالمؤسسات التربوية والتعليمية لها الأولوية في التخطيط التنموي للراعين للمجتمعات التي تبنتها العتبة العباسية المقدسة؛ لأنها واحدة من مظان الرعاية، ومن الطبيعي ألا يتحقق هذا الطموح الإيجابي إلا عبر تحويل النظرية إلى واقع عملي ملموس من خلال بناء تشكيل من المؤسسات التربوية والتعليمية بدءاً برياض الأطفال ومروراً بالمدارس على مراحلها المختلفة وانتهاءً بالجامعة، إن هذا البيان العلمي التربوي لا يمكن أن يحدث تغييراً نوعياً على الواقع المعاش من دون وجود أجهزة مختصة لرسم السياسات ووضع وسائل التنفيذ والتقويم ثم التأهيل والتطوير؛ لمواكبة المستجدات، واستحصال أرقى معايير الجودة في الإدارة والتعليم؛ لتحقيق البصمة المميزة في عالم التربية والتعليم. ومن أجل هذا وذاك أسست العتبة العباسية المقدسة هيأة التربية والتعليم العالي للنهوض بالأعباء السالف ذكرها؛ ولتكون مخرجاتها الستراتيجية آليات تنفيذية لمؤسساتها التربوية والتعليمية وبحسب التسلسل العمري المذكور سالفاً، وكانت جامعة الكفيل واحدة من المنافذ الرسمية لتحقيق الأهداف المنشودة من السياسة العامة للعتبة العباسية المقدسة، بحيث تعمل على صناعة مخرجات رسالية ذات قدرات مهنية عالية وكفوءة منافسة في مجال تخصصها ومسهمة في بناء البلد لها القدرة على تحقيق الحضور العالمي ولو على المدى البعيد عبر توفير الوسائل الموصلة إلى ذلك.

وتم استناداً الى موافقة سماحة المتولي الشرعي للعتبة العباسية المقدسة (دام عزه) على تشكيل لجنة رسم السياسات برئاسة سماحة السيد ليث الموسوي وعضوية كلا من سماحة السيد علاء الدين الحكيم وسماحة الشيخ جواد البهادلي، قامت هذه اللجنة برسم سياسة واضحة للمؤسسات التربوية التابعة للعتبة العباسية، بضمنها وضع برنامج سنوي إرشادي لجامعة الكفيل، وقامت هيأة التربية والتعليم العالي بكتابة دليل رسم السياسة الدينية والذي أوكل لرئيس الجامعة تطبيقه على كليات وأقسام الجامعة، فتم تشكيل قسم الإرشاد النفسي والتوجيه التربوي في الجامعة، وقد تنوعت الأنشطة والفعاليات والبرامج التي يضطلع بها القسم أهمها: (برنامج إلقاء محاضرات حوارية وتنموية، برنامج إلقاء محاضرات إثرائية علمية، برنامج التواصل الاجتماعي، برنامج إحياء الشعائر الدينية، برنامج إصدار مجلة فصلية وبرنامج تنظيم سفرات).

الرؤية، الرسالة، الأهداف
رؤية الجامعة

تسعى الجامعة إلى أن تكون واحدة من بين أفضل المؤسسات الأكاديمية المشهود لها بالرصانة، و تحقيق المعايير العالمية من حيث التعليم وتطبيق المعرفة والأبحاث العلمية، وخدمة المجتمع بما يحقق التنمية البشرية الشاملة و المستدامة، وان تكون كبيرة بعطائها، مجسدة القيم الوطنية والإسلامية.

رسالة الجامعة

تحرص الجامعة على الإرتقاء بمختلف الجوانب المعرفية لتنمية المجتمع من خلال إيجاد بيئة علمية متميزة قادرة على بناء جيل جديد قادر على الإلمام  بمختلف المجالات التي من شأنها أن تساهم في بناء مجتمعنا وتكون أيضاحافزا لنهضة المجتمع من خلال التوافر على مناخ علمي متميز قادر على تمكين الأجيال في الإبداع العلمي والمعرفي، كما وتسعى الجامعة إلى تقديم برامج علمية متنوعة في مختلف المجالات لتخريج أجيال تتصف بثقافة الأبداع في بيئة العمل وتحمل القيم المعرفية والمهنية والأخلاقية. 

أهداف الجامعة
  • توفير تعليم متميز على وفق المعايير العالمية للجودة يتلائم مع متطلبات سوق العمل .
  • تخريج ملاكات مؤهلة للعمل في القطاعين العام والخاص قادرة على تطبيق المفاهيم العلمية والأخلاقية.
  • نقل المعرفة والعمل على التطوير العلمي لفئات المجتمع من خلال التدريب وتطوير الإمكانيات.
  •   العمل على تحقيق شراكات بناءة مع الشركات ومراكز البحوث ومؤسسات البلد العلمية والخدمية لتطوير وتوظيف النتاج العلمي بما يخدم المجتمع وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.
الهيكل التنظيمي

الهيكل التنظيمي

الخطط مستقبلية
الخطط المستقبلية: طموحات وآمال

يسعى مجلس جامعة الكفيل بإدارتها الموقرة إلى التطور و التقدم العلمي من ناحيتي الكم والنوع، و تلبية حاجة سوق العمل على وفق خطة تطوير مستقبلية واضحة، وتتلخص الرؤية المستقبلية بما يأتي:


أولاً : فتح كليات وأقسام علمية جديدة.
ثانياً : استقطاب ملاك تدريسي بدرجات علمية متقدمة.
ثالثاً : التميز في جودة الأداء ورفع المرتبة العلمية للجامعة محلياً وعالمياً.
رابعاً : المساهمة الفعالة بإعداد البحوث العلمية والنشر في المجلات العلمية ذات عامل التأثير العلمي العالي؛ لأغراض تطوير نشاطات أقسام العتبة العباسية المقدسة، وحل المشكلات التي تواجه المجتمع.
خامساً : تنظيم النشاطات الثقافية (الندوات وورش العمل والمؤتمرات العلمية المحلية والعالمية)، لغرض تطوير الملاكات ورفد حركة البحث العلمي بنتاج متميز كماً ونوعاً.
سادساً : التخطيط لفتح الدراسات العليا.
ثامناً : الانفتاح والتفاعل مع الجامعات العراقية والعالمية من خلال تنظيم الاتفاقيات والعلاقات الثقافية.


الخطة الاستراتيجية لجامعة الكفيل 2021-2026

ملف الخطة الاستراتيجية

تاريخ جامعة الكفيل
التـأسيس والتطوير

أسست في سنة 2003م من قبل مؤسسة النجف الخيرية بعد تضافر جهود الكفاءات العلمية العراقية بعمل مؤسساتي أكاديمي يتناسب مع العمق التراثي والحضاري والديني للمجتمع العراقي، وقد أجيزت بموجب أمر وزارة التعليم العالي والبحث العلمي المرقم 187 في 2005/2/1، وبموجبه فإن الجامعة تمنح شهادة البكالوريوس على وفق الضوابط الوزارية، ولخريجيها الحق بمواصلة دراستهم العليا في العراق وخارجه، ولهم إشغال ما تؤهلهم له شهاداتهم الجامعية الأولية، انضم للجامعة (8437) طالباً وتخرج منها (4262) طالباً لغاية العام الدراسي 2018 - 2019 . وكانت تشمل كلية طب الاسنان ، كلية التقنيات الطبية والصحية ، كليه الهندسة التقنية و كلية القانون و  قسم الاعلام ، قسم اصول الدين ، قسم الشريعة و قسم السياحة الدينية.

تغيير تسمية 2017

بمباركة كريمة من لدن المتولي الشرعيّ للعتبة العبّاسيّة المقدّسة سماحة السّيد أحمد الصافيّ (دام عزّه) ، حصلت موافقة معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي أ.د عبد الرزاق عبد الجليل العيسى المحترم على تغيير تسمية (كلية الدراسات الإنسانية الجامعة) إلى (كلية الكفيل الجامعة) بتاريخ 10/7/2017 ويأتي ذلك انسجاماً مع تنوع الاختصاصات في الأقسام العلميّة القائمة بها .وتم استحداث كلية الصيدلة في هذه السنة وغلق قسم اصول الدين واصبحت الجامعة تشمل كلية طب الاسنان ، كلية الصيدلة ، كلية التقنيات الطبية والصحية ، كليه الهندسة التقنية و كلية القانون و  قسم الاعلام  ، قسم الشريعة و قسم السياحة الدينية.

تغيير تسمية 2018

بعد الدعم المتواصل من لدن سماحة المتوليّ الشرعيّ للعتبة العباسيّة المقدّسة السيد أحمد الصافيّ (دام عزّه) والامانة العامة للعتبة العباسية المقدّسة، وبعد سنواتٍ عدّة من النجاحات والتطوّر الأكاديميّ والبحثيّ والاداريّ والجهود الطيبة لجميع منتسبي كلّية الكفيل الجامعة ، جاءت تلك الجهود اليوم مكللة بخبر إصدار الامر الوزاريّ من قبل معالي وزير التعليم العاليّ والبحث العلميّ الاستاذ الدكتور عبد الرزاق بعد الجليل العيسى لتحويل (كلية الكفيل الجامعة) إلى (جامعة الكفيل) بتاريخ 18/7/2018 واصبحت الجامعة تضم كلية طب الاسنان ، كلية الصيدلة ، كلية التقنيات الطبية والصحية ، كليه الهندسة التقنية و كلية القانون و  قسم الاعلام  ، قسم الشريعة و قسم السياحة الدينية.

ونسألُ الله جلَّ وعلا أن تسهم جامعة الكفيل بإحداث التطوّر الكمّي والنوعيّ في المجال العلميّ والبحثيّ والتربويّ والثقافيّ في بلدنا الحبيب .