2019/01/19 8:47am
306
أجرت وحدة تعليم اللغات في جامعة الكفيل امتحان المقياس المعياري لمهارات اللغة الفارسيّة (سامفا) بوصفها الوكيل الوحيد للمركز الدولي لتعليم اللغة الفارسية في جامعة فردوسي / مشهد في إحدى عشرة محافظة في وسط العراق وجنوبه.
امتحان (سامفا) يؤهل المتقدم إليه بالدراسة في الجامعات الإيرانية في الدراسات الأولية والعليا، إذ يُشترط لقبول الطالب غير الإيراني الراغب بالدراسة في هذه الجامعات حيازته شهادة باجتيازه هذا الامتحان بنجاح.
ويأتي إجراء هذا الامتحان من قبل جامعة الكفيل وحدة تعليم اللغات من أجل اختصار الوقت وتقليل التكاليف المالية ورفع المعاناة عن كاهل طلابنا الأعزاء، إذ يغنيهم عن الدخول في دورات وإجراء هذا الامتحان في الجمهورية الإسلامية.
الامتحان أُقيم صباح اليوم الجمعة (11 جمادى الأولى 1440هـ) الموافق لـ(18 كانون الثاني 2019م) على قاعة الامتحانات الكبرى للجامعة، بمشاركة (28) طالباً من مختلف الاختصاصات.
المساعدُ العلميّ لرئيس الجامعة الأستاذ الدكتور يحيى مهدي الميالي أوضح طبيعة هذا الامتحان قائلاً: "نحن اليوم نلتقي في جامعة الكفيل لأداء الامتحان المعياري الخاصّ باللغة الفارسيّة، وكما تعلمون ففي الجامعات الإيرانيّة يُعدّ هذا الامتحان أساسيّاً، والطالب الذي يروم التقديم للدراسات في الجامعات الإيرانيّة عليه أن يجتازه لكي تتسنّى له مواصلة دراسته الأوّلية أو العُليا".
وأضاف: "إنّ هذا الامتحان هو حصيلة للاتّفاق المبرم بين جامعة الكفيل وجامعة فردوسي في مشهد.
أمّا مسؤولُ وحدة تعليم اللغات المدرّس المساعد محمود فيصل الصبار فقد أضاف من جانبه: "اليوم وللمرّة الأولى في العراق يُجرى امتحان (آزمون سامفا) ضمن الاتّفاقية الموقّعة مع جامعة فردوسي في مشهد، وهذا الامتحان يُجرى في مراكز أخرى متعددة في وقت واحد، وهناك دورةٌ مكثّفة تستمرّ ستّة أشهر تتخلّلها ثلاثة امتحانات تؤهّل المشتركين فيها لخوض هذا الامتحان".